رابطة "الحزام والطريق" للتعاون الاخباري والاعلامي>>الأخبار>>آخر الأخبار

الحزب الشيوعي الصيني يقدم للأحزاب السياسية الأجنبية ممارسات ونتائج استئناف العمل والإنتاج في الصين

2020-05-22 10:35:58    /مصدر: شينخوا/

بكين 19 مايو 2020 (ِشينخوا) أرسلت الإدارة الدولية للجنة المركزية للحزب الشيوعى الصينى اليوم (الثلاثاء)، رسائل إلى أحزاب سياسية أجنبية لعرض ممارسات ونتائج استئناف العمل والإنتاج فى الصين فى سياق تنفيذ إجراءات منتظمة للوقاية من مرض فيروس كورونا الجديد (كوفيد-19) والسيطرة عليه.

وأُرسلت تلك الرسائل مع اقتراب موعد انعقاد "الدورتين" - وهما الدورة السنوية للهيئة التشريعية العليا والدورة السنوية للهيئة الاستشارية السياسية العليا في الصين.

وأشارت الإدارة الدولية للحزب في رسائلها إلى أنه ، تحت القيادة القوية للحزب الشيوعي الصيني وفي القلب منه الرفيق شي جين بينغ ، فإن الشعب الصيني متوحد في تصميمه ومثابرته ، لافتة إلى أنه تم تحقيق إنجازات ونتائج استراتيجية كبرى في إجراءات الوقاية من المرض والسيطرة عليه، بالتزامن مع تحقيق نتائج إيجابية في تعزيز التنمية الاقتصادية والاجتماعية،من خلال التنسيق بين الاتجاهين.

وجاء في الرسائل أن الصين لديها الثقة والقدرة والتصميم على التغلب على تأثير المرض وضمان تحقيق النصر الحاسم في معركتي الحد من الفقر وبناء مجتمع رغيد الحياة على نحو شامل.

وأوضحت الرسائل أنه في ظل الظروف الحالية ، يمثل استئناف الأنشطة الطبيعية للإنتاج والحياة بشكل تدريجي ومنع انتعاش المرض، تحديا مشتركا لجميع الدول.

وأكدت الرسائل على أن الحزب الشيوعي الصيني على استعداد للعمل مع الأحزاب السياسية في جميع البلدان لتبادل الآراء حول ممارسات ونتائج تعزيز التنمية الاقتصادية والاجتماعية أثناء تنفيذ التدابير المنتظمة للوقاية من المرض والسيطرة عليه، وتبادل الخبرات وتقديم مساهمات نشطة لحماية سلامة البشرية وتعزيز التنمية على مستوى العالم.

وشددت الإدارة في رسائلها على أنه لا يمكن لأي دولة أن تظل بمنأى عن تأثير هذا المرض، وقالت إنه يتعين على جميع الدول دعم ومساعدة بعضها البعض ، وتعميق التعاون الدولي في مكافحة المرض والتشارك في هزيمته.

وقالت الإدارة إن أي محاولة لتسييس المرض أو نسبته إلى بلد ما من أجل وصمه وتشويهه، لن تساعد في محاربة المرض، بل إنها ستفسد الجهود العالمية وتعوق التعاون في مكافحة المرض.

وقالت الإدارة في الرسائل إن الدورة الثالثة للمجلس الوطني ال13 للمؤتمر الاستشاري السياسي للشعب الصيني، والدورة الثالثة للمجلس الوطني ال13 لنواب الشعب الصيني، ستعقدان في بكين قريبا.

وقالت الرسائل إن انعقاد"الدورتين" يمثل حدثا رئيسيًا في الحياة السياسية في الصين ، وأن هذا العام يمثل المرحلة الأخيرة في بناء مجتمع رغيد الحياة على نحو شامل، وفي تنفيذ الخطة الخمسية الثالثة عشرة ،كما أنه حدث يكتسب أهمية خاصة في ضوء اجتياح المرض لكل أنحاء العالم.